Project Banner

التشجيع على تقديم المساعدات التي تراعي ظروف النزاع

تعزيز قدرات الجهات الفاعِلة في مجالَيْ الرعاية الصحية والمساعدات الإنسانية على تطبيق البرامج باستخدام نهج يراعي ظروف النزاع

يهدف هذا المشروع، والذي قادته المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة والذي موّله الاتحاد الأوروبي، إلى تعزيز قدرات منظمات الرعاية الصحية في لبنان لتوفير الدعم للسكان المحليين واللاجئين السوريين بشكل لا يفاقم التوترات.

يشكّل اللاجئون السوريون ما يقرب من ربع سكان لبنان. وفي ظلّ غياب مخيمات اللاجئين، هم يعيشون بين اللبنانيين في البلدات والقرى حول البلاد. وتقوم العديد من هيئات الإغاثة بتوفير المساعدات الإنسانية والخدمات الصحية لهؤلاء النازحين حول البلاد. وقد أغضبت هذه المساعدات عينها أحياناً السكان المحليين الذين يكابدون هم أيضاً لتغطية الكلفة العالية للرعاية الصحية ضمن نظام تشيع فيه الخصخصة.

نحن ندعم مقدِّمو الرعاية الصحية وهيئات الإغاثة ووزارة الصحة العامة في تصميم خدماتهم وبرامجهم بشكلٍ يستوفي احتياجات كلا المجتمعَيْن ويُرسي علاقات سلميّة، عبر توفير الرعاية الصحية للمستضعفين وتخفيف وطأة التوترات ما بين اللاجئين ومضيفيهم في آنٍ معاً.

من خلال هذا المشروع، حسّن 110 من العاملين في مجال الرعاية الصحية في العيادات الصحية فهمهم للنزاع، واكتسبوا مهارات للتعامل مع التوترات والضغط في مكان العمل، وتعلّموا كيف يكونون أكثر مراعاةً لاحتياجات مرضاهم وكيف يتعاملون مع أعباء العمل المتزايدة في ظلّ الأزمة السورية. وقد قيّم 98% من المشاركين التدريبَ الذي تلقّوه بالممتاز أو الجيّد جدّاً.